السؤال:

أردت أن أسألك يا شيخنا هل تجفيف عضو ما بالمنشفة أثناء الوضوء قبل المرور إلى عضو آخر يعتبر إخلالا بشرط الموالاة في الوضوء ؟

للملاحظة أنا دائما ما أجفّف قدمي اليمنى قبل غسل القدم اليسرى حتّى لا يبتلّ النعل.

وجزاك الله كلّ الخير.

 

الجواب:

 

الحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

الأخ الكريم السائل عن الموالاة في الوضوء.

الأصل في الوضوء الموالاة وعدم ترك العضو يجف قبل أن تغسل الذي يليه أو تجففه قبل غسل بقية الأعضاء.

ولكن لو فعل المتوضئ ما ذكرته فالجمهور على صحة وضوئه.

قال المالكية: إذا فرق بين أعضاء وضوئه حتى جف العضو المغسول جاز البناء على ما سبق ويكره الوضوء.

قالت الحنابلة: لا يضر الجفاف بسبب الإنشغال بما له علاقة بالوضوء كتخليل اللحية أو تخليل الأصابع أو انشغال بإسباغ الوضوء.

قالت الحنفية: الموالاة أحب إلينا ويصح التفريق.

قالت الشافعية: بكراهة عدم الموالاة إن كان من غير عذر (والكراهة لا تعني فساد الوضوء)

والراجح هو صحة الوضوء لمن فرق بينه وإن كان الأولى الموالاة وعدم تجفيف عضو قبل الإنتهاء من بقية الأعضاء إن لم يكن هناك حاجة تدعو لذلك.

والله أعلم.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.