السؤال: 

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشيخ المحترم  ، نلاحظ أنّ الأخوات المحجبات في الشارع تظهر أصابع أقدامهم , وهذا ما يغري الشاب في بعض الأحيان والعياذ بالله .

هل يجوز للمرأة المسلمة المحجبة أن تظهر قدميها ، من الكاحل إلى أسفل القدم لغير المحرم ؟ 

شكراً لكم

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، وبعد

الأخ الكريم السائل عن قدم المرأة هل هي بعورة؟؟

جمهور الفقهاء قالوا بأن للمرأة أن تكشف وجهها وكفيها في الصلاة وأنهما ليسا من العورة، وهو قول الإمام أبو حنيفة ومالك والشافعي وأحمد في رواية، واستدلوا بما قاله عبدالله بن عباس (رضي الله عنهما) في قوله تعالى ( ولايبدين زينتهن إلا ماظهر منها ) النور 31 ، قال: الوجه والكفين.

قال ابن قدامة في المغني ( ولأنه يحرم على المحرمة سترهما بالقفازين كما يحرم عليها ستر وجهها بالنقاب فلم يكونا من العورة كالوجه، ولأن العادة ظهورهما وكشفهما ) ج 2 ص 328

وقد خالف عبدالله بن مسعود ( رضي الله عنهما ) عبدالله بن عباس ( رضي الله عنهما ) في الكفين وقال أنهما من العورة واتفق على أن الوجه وحده هو الذي يظهر.

وقال الإمام أبو حنيفة بأن القدمان ليسا من العورة لأنهما يظهران غالباً فهما كالكفين.

ورد الجمهور على أن القدمين عورة لما روته أم سلمة رضي الله عنها قالت : قلت يارسول الله : ( أتصلي المرأة في درع وخمار ليس عليها إزار فقال نعم إذا كان سابغاً يغطي ظهور قدميها ) رواه أبو داوود.

ولحديث عبدالرحمن بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لاينظر الله إلى من جر ثوبه خيلاء فقالت أم سلمة فكيف تصنع النساء بذيولهن ، قال ( يرخين شبراً ) فقالت إذاً تنكشف أقدامهن ، قال : فيرخينه ذراعاً لايزدن عليه ) رواه الترمذي وقال حسن صحيح.

والراجح في هذا ماذهب إليه الجمهور بوجوب تغطية القدمين وأنهما من العورة ، والله أعلم

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .


0 تعليق

اترك تعليقاً